الجمعة , يونيو 23 2017
الرئيسية / الأنترنيت / مخلفات الأنترنيت و آثارها على ثقل الكمبيوتر

مخلفات الأنترنيت و آثارها على ثقل الكمبيوتر

ان من أكثر المشاكل شيوعا عن بعض مستخدمي الكمبيوتر التشنج و ثقل الحاسب اذا يعتبر مشكلا منتشرا بكثرة و المشكل الحقيقي هو عندما لا يعرف المستخدم السبب و محاولة اصلاحه أو اتخاد اجراءات لتسحن الوضع; تطرقنا في حلقة سابقى الى نصائح ذهبية من أجل تجنب بطئ الكمبيوتر, أما في هذه الحلقة سنتطرق الى مخلفات الأنترنيت و آثارها على ثقل الكمبيوتر .

ccleaner

مخلفات الأنترنيت و آثارها على ثقل الكمبيوتر

أولا ماهي مخلفات الأنترنيت

مخلفات الأنترنيت هي تلك الآثار التي يتركها المستخدم عندما يتصل بالنت و تتجلى هذه المخلفات في ملفات مؤقتة و تسمى “temp” و ملفات الكوكيز cookies و ملفات غيرها من الملفات الناتجة عن التصفح من صور و روابط ..

آثارات هذه المخلفات

كثيرا ما يشكو بعض مستخدمي الكمبيوتر في بطئ و ثقل الحاسب أو الكمبيوتر مع أن السبب قد يكون في المخلفات التي يخلفها عند التصفح ويعتبر ترسبها و كبر حجمها من اسباب ثقل الحاسوب في حال الاهمال وعدم حدفها, كما أن لهذه المخلفات أضرار أخرى فمثلا عند حفظ البيانات الشخصية كالكلمة السرية في موقع معين يسهل اكتشافها من طرف الغرباء لأنها مخزنة في الجهاز في الملفات التي تم ذكرها.

كيفية التخلص منها

هناك عدة طرق للتخلص من مخلفات الأنترنيت سواء يدوية أو عن طريق البرامج و قد تم طرح الطريقتين معا عن طريق برنامج Ccleaner من أفضل البرامج و أشهرها في تنظيف الحاسوب من المخلفات يمكنك تحميله من هنا

الطريقة اليدوية

من قائمة ابدأ نختار محرر الأوامر “Exécuter”

10-07-2013 18-56-17

Run

ثم نكتب الأوامر التالي كل أمر على حدة

 

Prefetch

temp

recent

%temp%

من ثم نحدف محتويات المجلد الخاص بكل أمر على حدة

10-07-2013 18-57-14

عالم احتراف الكمبيوتر

الى هنا نكون قد انتهينا من الحلقة الخاصة ب مخلفات الأنترنيت و آثارها على ثقل الكمبيوتر نتمنى أن تكونوا قد استفدتم , انتضرونا في الحلقة الموالية ان شاء الله.

عن admin

الطيب من مواليد 1994 من المغرب مهتم بالتكنولوجيا الحديثة و بعالم المعلوميات عامة و من عشاق التدوين العربي و ادارة المواقع بالاضافة الى التجارة الالكترونية أحب مساعدة الناس بما علمني الله كما أسعى الى تحقيق طموحاتي و الرقي بالتدوين العربي من خلال هذا الموقع المتواضع أتمنى أن تنال مقالاتي اعجابكم و تلقى اهتمامكم.

اترك رد